أصدرت جامعة تشرين التابعة للنظام في محافظة اللاذقية، يوم الأحد، تعميماً يقضي بمنع ضرب الطلاب داخل المدينة الجامعية.

وقالت صحيفة الوطن الموالية، إن تعميماً صدر عن “أمين فرع الحزب” في الجامعة، ميرنا دلالة، يمنع ضرب الطالب تحت أي ظرف كان، وعند تعذر حل الخلاف إن حصل، يطلب تدخل مدير الحرس الجامعي.

كما سمح القرار للطلاب في المدينة الجامعية الدخول بـ “البيجاما الرياضية” من أبواب السكن الثلاثة: باب سبيرو- باب الزراعة- باب الصناعة، من الثالثة عصرا وحتى الثامنة مساء للذكور من باب سبيرو والزراعة، وحتى الحادية عشرة مساء من باب الصناعة.

وبحسب موقع التصنيف العالمي للجامعات “webometrics”، النسخة الأولى من مؤشر تصنيف الشفافية لشهر كانون الثاني 2022، حلت جامعة تشرين في اللاذقية في المرتبة الثانية على مستوى سوريا والمرتبة 4537 عالمياً، في حين كانت جامعة دمشق في المرتبة المرتبة الأولى بين الجامعات السورية، والـ 3309 عالمياً.