بعد فقدان عائلة مختار بلدة أنصار الجنوبية “ز.ص”، المؤلفة من أربعة أشخاص (طليقته وبناته الـ 3) في بداية الشهر الحالي، عثرت الأجهزة الأمنية، مساء اليوم الخميس، على اثنتَيْن منهم مقتولتَين، وجاري البحث عن المفقودتَيْن الأخريتَين.

وفي التفاصيل، علم “ليبانون ديبايت” أنه عُثِر يدايةً مساء اليوم الخميس على جثتَين في عين التين-أنصار، ومن ثمّ عُثر على الجثتين الأخرتَين”.

وأفاد مراسل “ليبانون ديبايت”، بأن القاتل هو من البلدة عينها، وفق ما يتم تداوله، والجدير ذكره أن القاتل “معجب” بإحدى الفتيات.

وتعم حال الحزن والصدمة في البلدة.