نتائج إستطلاعات المتن بالأرقام والتحليل: 5 مقاعد محسومة... من إحتلَّ المراكز الأولى؟

“ليبانون ديبايت” – وليد الخوري

تنشطُ الحركة الإنتخابية في دائرة جبل لبنان الثانية (المتن) التي تضمّ موزاييك سياسي مُتنوع يُمثّل مختلف القوى السياسية المسيحية في مشهد لا يتكرَّر في باقي الدوائر وبخاصّة أنّ هذه الأحزاب والتيارات تتمتّع بحضور وازن يجعل من المعركة القادمة على درجة عالية من “الحماوة” ورافعة لأحجام الكتل النيابية المسيحية في المجلس الجديد.

لَم يُصرِّح 31,7% من عينة تمثيليّة مؤلفة من 1000 ناخب في المتن الشمالي لِمن سَيعطون أصواتهم، فيما تبرز الصعوبة في تحديد الأحجام قبل تشكيل اللوائح النهائية مع امتناع ما بين 52,5% إلى 54,9% عن تسمية أشخاص مُحدَّدين سينتخبونهم، وهو ما خَلُص إليه استفتاء راي أجرته مؤسسة “غلوبل فيجن” المشهود لها بالشفافية في الاستفتاءات، علماً أنّ هذا الإستفتاء جرى في الفترة الممتدة من 15 وحتى 24 من كانون الثاني 2022.

وحصَل رئيس حزب الكتائب النائب المُستقيل سامي الجميل على أعلى نسبة صوت تفضيلي تلاه بعد “لا أحد” النائب إبراهيم كنعان الذي يتقاسم اصوات التيار مع مرشحين اخرين، وستفوز “الكتائب” وفق الإستفتاءات بمقعدَيْن وتُحارب للحصول على الحاصل الثالث في حال أحسنت إختيار الحلفاء والمرشحين، أمّا “التيار الوطني الحر” فيضمن الحصول على مَقعديْن، في حين حجزت “القوات” المقعد الكاثوليكي لصالح الوزير السابق ملحم رياشي الذي بات فوزه مُرجحاً بنسبة عالية عن هذا المقعد، هذا دون إحتساب أصوات المغتربين الذي تسجل منهم 13612 ناخب ولا معلومات دقيقة عن ميولهم الانتخابية.

إلَّا أنّ اللافت في الإستفتاء المتني ان 43,8% لا مرجعية سياسية لهم، فيما كان التيار الوطني الحر المرجعية لـ 11,1% أما الجميل فكان المرجعية 7,5 وإبراهيم كنعان، بمعزل عن التيار الوطني الحر، مرجعية لـ 7,1 من المستجوبين.

ونفذت مؤسسة “غلوبل فيجن”، إستفتاء رأي عام انتخابي على مستوى دائرة المتن الشمالي. وباشرت به من 15 كانون الثاني 2022 إلى 24 منه نفذت مع عيّنة تمثيلية مؤلفة من 1000 مُستجوب على مستوى دائرة المتن الشمالي، واعتماد مُتغيّرات مكان القيد، الجندر، العمر، والطائفة في اختيارهم.

وتمّ إعتماد لوائح الشطب الصادرة عن وزارة الداخلية في العام 2021 كقاعدة للاستفتاء.

وكان السؤال الأول: من هو مرشحك الأول للإنتخابات النيابية في دائرة المتن الشمالي (إجابة واحدة)؟ فكانت الإجابة بدون عرض مُسبق للأسماء كالآتي:

32,7% لم أقرر بعد، 16,5مرشح جديد مستقل، 12,1 سامي الجميل، 10,7 ابراهيم كنعان، 6,1 مرشح المجتمع المدني، 3,8 مرشح القوات اللبنانية،3,3 إلياس بو صعب، 3,3 لا أحد، 3,0 ادي معلوف، 2,2 ميشال إلياس المر، 1,9 محلم رياشي، 1,0 الياس حنكش، 0,8 رزاي الحاج، 0,8 ادي أبي اللمع، 0,5 غسان مخيبر، 0,3 مرشح الحزب القومي، 0,3 شربل نحاس، 0,2 هاني صليبا، 0,2 سركيس سركيس، 0,1 مرشح الأحرار ،0,1 كورين الأشقر، 0,1 هاكوب بقرادونيان.

– والسؤال الثاني كان: من هي المرجعية السياسية التي تُمثل دائرة المتن الإنتخابية؟ فكانت الإجابة كالآتي: 43,8% لا أحد، 11,6%التيار الوطني الحر، 11,1% لا اعرف، 7,5% سامي الجميل، 7,2% ابراهيم كنعان، 7,1% الكتائب اللبنانية، 5,8% القوات اللبنانية، 2,7% الياس بو صعب، 2,3% ميشال الياس المر، 0,3% سركيس سركيس، 0,2% رازي الحاج، 0,2% ادي ابي اللمع، 0,1% القومي، 0,15 هاكوب بقرادونيان.

-أما السؤال الثالث فكان: مِن بين المرشحين التالية أسماؤهم لمن تعطي صوتك التفضيلي؟ فكانت الإجابة وفق الاتي: 15% سامي الجميل،14,7%مرشح جديد ومستقل،12,0% إبراهيم كنعان، 11.2 % لم أقرّر بعد،6,7% الياس بو صعب، 6,3 % إدي معلوف ،6,2 % ملحم رياشي، 5,6% لا أحد، 4,8% الياس حنكش، 3,2% ميشال الياس المر، 2,8% غسان مخيبر،2,8% شربل نحاس، 2,2% رازي الحاج، 2,2% ادي ابي المع، 2,1% سركيس سركيس،1,2% هاني صليبا، 0,4% سمير صليبا، 0,3% ميشال مكتف، 0,2% سلمان سماحة، 0،2% ميشال حداد.

وخَلُص الاستفتاء وإستنادا إلى نتائجه انه يبدو واضحًا ان 31.7 % لَم يُصرّحوا لِمن سيعطوا أصواتهم التفضيلية. كذلك بدا واضحًا أنّ نسب الذين أحجموا عن تسمية أشخاص في الأسئلة 1 و2 هي عالية جدا 52.5 % و54.9 % ان هذا يعني الى انه ما لم تتشكّل اللوائح النهائية في دائرة المتن الشمالي يبقى صعبًا تحديد الأحجام الحقيقية لمجموع الأصوات التي ستحصل عليها اللوائح المفترضة. وما يزيد الإبهام على هذا الصعيد هو مجموع الذين تسجّلوا في بلاد الإغتراب والذي يبلغ عددهم على مستوى دائرة المتن الشمالي هو 13911 ناخباً، وهو ما يوازي تقريبًا حاصلًا ونيّف؛ ان رصد اتجاهات هذه الكتلة الناخبة يبدو صعب المنال وهي تمثّل الصندوق الأسود في الانتخابات النيابية المُقبلة على مستوى دائرة المتن الشمالي.

في المقابل تدلّ المراجعة المُتأنيّة لاستطلاعات الراي التي نُفّذت على مستوى دائرة المتن الشمالي منذ أيار 2021 حتى اليوم إلى أنّ الحواصل المبدئية التي يُمكن أنْ تحصل عليها الأحزاب والتيارات والشخصيات السياسية المُتحالفة حتى تاريخه في دائرة المتن الشمالي هي كما يلي:

– تحالف سامي الجميل وشخصيات أخرى 2,5حواصل (سامي الجميل وحزب الكتائب حوالي الحاصلين بحسب أرقام هذه الدراسة يُضاف إليها مجموع أصوات المجموعات والشخصيات المتحالفة مع سامي الجميل أي حوالي نصف حاصل.
– تحالف التيار الوطني الحر 2.5 حواصل.
– تحالف القوات اللبنانية حاصل واحد.
– تحالف ميشال المر والطاشناق 0,7 حواصل.
-المجتمع المدني 0.5 حواصل.

إنّ هذا يعني، في ظلّ التحالفات القائمة حتى تاريخه، إلى أنّ “المقاعد المحسومة على مستوى دائرة المتن الشمالي هي 5 وموزّعة كما يلي 2 لصالح سامي الجميل، 2 لصالح التيار الوطني الحر، 1 لصالح القوات اللبنانية، فيما تنتظر المقاعد الأخرى إستكمال التحالفات لحسم الجهة التي ستفوز بها”.