شهد تويتر ليل أمس، حربًا بين جمهورَي حركة أمل والتيار الوطني الحر.

أطلق مناصرو التيار هاشتاغ “مش نبيه”، ردًا على مواقف النائب علي حسن خليل الأخيرة، ورد جمهور أمل بهاشتاغ “جنرال جهنم”، وشارك عدد كبير من المغردين بهذه الحملات.


وكان لافتًا مشاركة المحطات التلفزيونية التابعة لرئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري بالتغريدات، ما يؤكّد أن الحملات ليست محركة من مناصرين بل من القيادات.

فكتبت محطة الـ”او تي في”: “في اطار السجال بين التيار الوطني الحر وحركة أمل بعد المواقف الاخيرة للنائب علي حسن خليل حقق هاشتاغ مش نبيه الذي اطلقه مناصرو التيار المرتبة الاولى على تويتر بمشاركة كثيفة لآلاف المغردين”.

وغردت الـ”ان بي ان” قائلة: “بعد تطاول التيار الوطني الحر على دولة رئيس مجلس النواب نبيه بري… تصدر هاشتاغ جنرال جهنم الذي أطلقه مناصرو حركة أمل الترند على تويتر بمشاركة آلاف المغردين”.

وردت

الـ”او تي في”: “على عكس ما يروج له بعض وسائل الاعلام لا يزال هاشتاغ مش نبيه الذي اطلقه مناصرو التيار الوطني الحر بتصدر قائمة الترند على تويتر منذ ساعات بمشاركة آلاف المغردين”.




يبدو أن الخلاف بين عون وبري تعمّق، وهم يهتمّون بتغريدات تويترية وحروب مكتوبة في وقت يعاني المواطن اللبناني من أزمات كثيرة.

Translate »